وتسعى هيئات حماية البيانات في الاتحاد الأوروبي، إلى تحقيق حماية أكبر لمستخدمي المواقع الاجتماعية، وجعل الاطلاع على حساباتهم مرهونا بإذن قانوني.

وكشفت دراسة شملت ألفي متقدم للوظائف، أن 60 في المئة من أصحاب العمل، يطلعون على حسابات المرشحين الشخصية قبل اتخاذ قرار حاسم بشأن تشغيلهم أو رفض طلباتهم.

وتوضح خطوط عريضة جرى تسريبها من التشريع االمرتقب، أن الشركات ستكون في حاجة إلى إخبار المتقدمين باعتزامها الدخول إلى حساباتهم الاجتماعية.

فضلا عن ذلك، لن يعود بوسع المشغلين أن يجبروا المرشحين على إضافتهم في بعض المواقع حتى يستطيعوا الاطلاع على صفحاتهم الخاصة، وفق ما نقلت صحيفة “فاينانشل تايمز”.

ومن المنتظر أن يدخل هذا التشريع حيز التطبيق، ابتداءً من ماي 2018، في حال جرى تبنيه بشكل نهائي من قبل مؤسسات الاتحاد الأوروبي.

سكاي نيوز