وحسب موقع “ماشابل” المتخصص في الأخبار التكنولوجية، تتيح التقنية الجديدة للمستخدمين الاحتفاظ بشكل آلي بالملفات التي قاموا بتخزينها على الذاكرة الداخلية للحاسب، أو على أي وحدة تخزين متنقلة أخرى، وبنفس صيغها.

لذلك، فبدلا من تكوين شبكة كاملة لحفظ ملفاتك، مثل الصور والمستندات وغيرها، بإمكانك الآن حفظها من خلال أداة “جوجل” الجديدة.

وتمنح التقنية الجديدة مساحة تخزين مجانية تصل إلى 15 غيغابايت، لكن يمكن شراء مساحات إضافية حسب احتياج كل مستخدم.

سكاي نيوز