ووفقا لتقارير متخصصة فإن الاشتراك الشهري البالغ 99 دولارا سيمنح المستخدم إمكانية وصول تغريداته إلى مستخدمين لا يتابعون حسابه.

وتستهدف الخدمة الجديدة كل من الشركات الصغيرة والأفراد الذين يفتقرون لخبرة للتعامل مع أدوات الترويج على تويتر أو على الإنترنت بشكل عام، وفقا لما أورده موقع “بيزنس إنسايدر”.

وأكد موقع تويتر أن فكرة الاشتراكات الشهرية تتم تجربتها حاليا على مجموعة بسيطة من الحسابات التي قامت من قبل باستخدام أدوات الدعاية على الموقع، حيث تم إرسال دعوات لهم لتجربة الخدمة الجديدة مجانا لمدة شهر.

وتأتي هذه الأنباء ضمن سعي تويتر لتحسين دخل الدعاية، حيث سجلت المؤشرات تراجعا في إيراد الدعاية للربع السنوي الثالث تواليا.

سكاي نيوز