وفي المؤتمر الذي كشفت فيه الشركة عن أجهزة جديدة، بينها “آيفون 8” و”8 بلس”، كان “آيفون X” هو هدية أبل بمناسبة الذكرى العاشرة لإطلاق أولى هواتفها الذكية.

وبعد أن استعرض مدير العمليات في أبل، جيف وليامز، ميزات “آيفون أكس” المزود بخاصية “تعريف الوجه” لفتح قفل الهاتف، جاء دور فيديريغي ليعرض آلية عمل هذه الخاصية.

وبدأ الرجل بالقول إن “فتح آيفون X بات أمرا سهلا وبمجرد النظر إليه”، وحين حاول ذلك فشل في المرة الأولى ليبدو عليه الحرج وسط صمت الحضور في القاعة.

وفي المحاولة الثانية، طلب الهاتف إدخال رمز المرور، قبل أن يعمد الرجل مجددا إلى محاولة فتحه بالنظر، لينجح بذلك أخيرا.

سكاي نيوز