ارتفعت مبيعات أجهزة الإنسان الآلي للأغراض الصناعية بنسبة 27% خلال 2014 على مستوى العالم، مدفوعة بنمو الطلب لدى صناعات السيارات والإلكترونيات، خاصة في الصين وكوريا الجنوبية.

وقال الاتحاد الدولي لأجهزة الإنسان الآلي إن نحو 225 ألف جهاز بيعت في 2014، ثلثاها تقريبا في آسيا.

وأوضح الاتحاد أن المبيعات في الصين وهي بالفعل الأكبر في سوق أجهزة الانسان الآلي البالغة قيمتها 9.5 مليار دولار قفزت 54% إلى نحو 56 ألف وحدة.

ووزع موردون محليون في الصين 16 ألف وحدة، بينما تولت شركات أجنبية مثل ايه.بي.بي السويسرية، وكوكا الألمانية، وياسكاوا اليابانية، توريد العدد الباقي.

وتوفر الصين 30 جهازا فقط لكل 10 آلاف عامل في الصناعات التحويلية مقارنة بما يصل إلى 473 عاملا في كوريا الجنوبية، لكنها تجاهد في الوقت الراهن لزيادة هذه النسبة، نظرا لارتفاع الأجور.

وكانت كوريا الجنوبية واليابان والولايات المتحدة وألمانيا أكبر الأسواق العام الماضي بعد الصين، وفقا لبيانات الاتحاد الذي أشار إلى أن الأسواق الـ5 تشكل ثلاثة أرباع كل المبيعات على مستوى العالم.

المصدر: رويترز